6 كتب ينصحك بقراءتها شاعر مصري

{{(articleDate.date | amDateFormat: 'DD-MM-YYYY') }}

يقال إن "القراءة وحدها هي التي تُعطي الإنسان الواحد أكثر من حياة واحدة؛ لأنها تزيد هذه الحياة عمقاً، وإن كانت لا تطيلها بمقدار الحساب".

ضمن فقرة "روشتة" أشاد الشاعر المصري عبد الرحيم يوسف بمجموعة من الكتب والروايات المهمة التي ساهمت بتحسين لغته وتخصيب خياله، أو ربما قدمت له العزاء في بعض الأحيان، ناصحاً محبي القراءة بها، وهي: 



ويقول عبد الرحيم يوسف إن رواية الحرافيش من أهم أعمال نجيب محفوظ، إذ كان يتطور في حكاياته حتى وصل إلى القمة في الحرافيش. ويوضح أن بعضاً من أقسام الرواية قدم تلفزيونياً وسينمائياً، إلا أنه لم يصل لمستوى حروف محفوظ، كما لم يلامس تفاصيلها بنفس القوة.

وترصد الرواية تطور حياة أجيال متنوعة داخل حارة شعبية، وتتوسع إلى الحديث عن الحياة والتاريخ الإنساني وتاريخ المعذبين ونضالهم ضد الظلم.




العائش في الحقيقة لنجيب محفوظ أيضاً، هي الرواية الثانية التي نصح الشاعر بقرائتها، قائلاً: "يتعدد الروائيون داخل الكتاب، ويحكي كل منهم قصة متناقضة تماماً عن نفس الشخص وهو البطل أخناتون، مضيفاُ أن الرواية تؤكد فكرة "لا يوجد وجه واحد لهذه الحياة".



رواية الأبله لـ دوستويفسكي: ويقول عبد الرحيم إن الكاتب الروسي مشهور أكثر بروايته الجريمة بالعقاب، لكن رواية الأبله، برأيه، عمل مميز جداً، ويروي قصة الأمير مشكين بطل الرواية، والذي يمثل أنموذجاً للبراءة والطهر والصدق الإنساني، حين يتصادم مع واقع مختلف ومتوحش، غير أنه لا يقدر على مواجهته بذات مستواه. ويوضح الشاعر المصري أن أحداث الرواية تدور في القرن 19 إلا أنها تتطابق مع زمننا الحالي.




رواية "حكايات يوسف تادرس" للكاتب عادل عصمت: وتتحدث الرواية الصادرة مؤخراً عن فنان يعمل مدرساً للرسم، داخل مدينة صغيرة "طنطا"، ويعيش حياة كاملة من الاخفاقات العاطفية والاجتماعية، ويقول عبد الرحيم إن الرواية مهمة جداً على صعيد رصد التحولات التي شهدتها مصر خلال فترة الستينيات وصولاً إلى التسعينيات، منوهاً أن الكاتب الكبير -الذي حصل على جائزة الدولة التشجيعية- قدم عملاً قديراً على مستوى الحكاية ورصد الواقع. 

وتحدث الشاعر عن كتاب "العادات السيئة للماضي" للشاعر محمد خير، ورواية "حارس حديقة المحبين" للكاتب وليد خيري... أما التفاصيل فتجدونها في الفيديو المرفق.. 

;

تعليقات